عقار الكويت: استقرار القيم الايجاريه للسوق العقاري

عقار الكويت: استقرار القيم الايجاريه للسوق العقاري

اكد اهم وسطاء العقار أن القيم الإيجارية تشهد حاليا مرحلة استقرار إلى صعود، وأن السوق العقاري كان أفضل كثيرا في العام الماضي، موضحين في ذات الوقت أن القيم الإيجارية للعقار الاستثماري ما زالت مستقرة، لاسيما في ظل توقف طفرة البناء، حيث إن قيمة إيجار شقة 60 مترا في السالمية مازال يتراوح بين 420 و450 دينارا، وهي قيمة مرتفعه عن القيمة الإيجارية في المناطق السكنية النموذجية مثل مناطق جنوب السرة وغيرها، وبالطبع فإن القيمة ترتفع كلما تمتعت الشقة بمواصفات مميزة مثل الموقع والإطلالة والخدمات…الخ.

أما في العقار السكني، فقد شهدت مؤخرا ارتفاعا طفيفا بالاسعار، خاصة أن الشقق في السكن الخاص تعتبر محدودة ولم يطرأ عليها تغيير ملحوظ من حيث ارتفاع أعدادها أو ظهور مناطق سكنية جديدة ليكون لها تأثير على القيمة الإيجارية، وبشكل عام يمكن القول إن القيم الإيجارية في مختلف أنواع العقارات الاستثمارية والسكنية، وحتى التجارية تبقى مرتفعة وتاخذ نسبة كبيرة من دخل المواطنين والمقيمين بشكل خاص، علما بأننا لا نتوقع أن تتراجع القيم الإيجارية في ظل استمرار الطلب المرتفع على العقار.

يبقى السوق العقاري محل اهتمام لكل شخص يملك أموالا ويرغب في استثمارها في القطاع العقاري، حيث تتواصل الطلبات من قبل الأشخاص الباحثين عن أفضل الفرص العقارية لاقتناصها، الأمر الذي يدل على مدى قوة هذا القطاع وتماسكه.

ويرى الخبراء أن وضع القطاع العقاري في الكويت مستقر وسيستمر على هذه الحال حتى نهاية العام الجاري، مع وجود طلب متزايد على العقار السكني والاستثماري، متوقعين في نفس الوقت أن يكون هناك ارتفاعا طفيفا وإيجابيا في الأسعار والإيجارات، ليس على صعيد العقار السكني والاستثماري فحسب، وإنما حتى القطاع الصناعي والتجاري والمحلات، ما يدل على استقرار السوق ونمو الطلب بمعدلات معقولة.

Next Post Previous Post